الحرب السيبرانية – ما هي وكيف تستخدم؟ الحرب الأكثر خطورة والأشد خبثا

معلومات عن الحرب السيبرانية! ما مدى خطورتها؟ هل هي حرب العصر؟ 

اذا كنت لم تسمع عن الحرب الحرب السيبرانية من قبل فقد فاتك الكثير، لأنها تعتبر الحرب الأشد تأثيرا واخطرها دمارا على الدول والشعوب.

هدف المقال هو التوعية بخطورة هذه الحرب وأهمية استعداد الدول العربية لها وتحسين الأمن السيبراني والذي يبدأ من الفرد وليس فقط من الدولة، وذلك في ظل تنامي استخدام الأفراد اللامتناهي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والاعتماد عليها بشكل أساسي.

الحرب السيبرانية
الحرب السيبرانية cyper war

ولتعرف عن الحرب السيبرانية عليك معرفة تاريخ الحروب اولا

كما نعلم ان الدول العظمى سعت على مدى العصور الى السيطرة على دول العالم بشتى السبل اذ تعددت أشكال وأجيال الحروب بدءا من الحرب التقليدية التي كانت هي…

حرب الجيل الأول:

وهي الحرب التي تحدث بين جيشين تقليديين، تابعين لدولتين متحاربتين، وتحدث على ساحة معركة وتكون المواجهة مباشرة…

حرب الجيل الثاني:

من الحروب الذي تمثل في الحروب الشاملة، كأن تحدث بين جيش تابع لدولة وجماعات إرهابية أو قوات غير نظامية وأمثال هذه الحروب كانت تحدث في أمريكا اللاتينية و يطلق عليها حرب العصابات..

حرب الجيل الثالث:

الذي تبع الحرب العالمية الثانية وسميت بالحرب الباردة وكانت بين الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة الامريكية . خلال هذه الفترة ظهرت الندية بين القوتين العظمتين خلال التحالفات العسكرية وتطوير الأسلحة والتقدم الصناعي وتطوير التكنولوجيا والتسابق الفضائي.

حرب الجيل الرابع :

بدأت منذ تسعينات القرن العشرون وسقوط الاتحاد السوفيتي وتمثلت في اختلال موازين العسكرية وسببت حروب الصدمة والترويع التي تدمر كل شيء كما في حرب امريكا ضد العراق وافغانستان. وتعتمد الحرب السيبرانية على أساليب خاصة كالاغتيال والتفجير والاختطاف والسطو المسلح .

حرب الجيل الخامس:

هي حرب أمريكية الأصل، انشأها المحنكيين العسكريين بعد أحداث 11 سبتمبر، بعد أن وجدوا أنفسهم في مواجهة تنظيم إرهابي ليس له جيش واضح أو موقع معين لأستهدافه، مكون من عناصر محترفة وله خلايا باماكن مختلفة من الدول وله امكانيات كبيرة ، لذلك سميت الحرب الغير متماثلة .

الحرب السيبرانية اداة الجيل السادس :

هي شكل من اشكال الحرب الالكترونية وهي اجراء عسكري يتضمن استخدام الطاقة الكهرومغناطيسية للتحكم في استخدام الالكترونيات والطيف الكهرومغناطيسي

كما انها تعتبرحرب المستقبل والتي تختلف عن كل الأجيال السابقة من الحروب والتي لا تكون معروف جهة الهجمة وتفاجىء بها الدولة المستهدفة بعد حدوثها

هل الحرب السيبرانية خطيرة ومميتة؟

تسمى هذه الحرب “الحرب الخبيثة” حيث تجري في السر ولا تحتاج إلى إعلان رسمي وقد لانسمع بها ولا بنتائجها، ولكن تأثيرها قد يكون أشد خطورة من الحرب التقليدية. كما انها قد تسببُ شللا كبيراً للخصم مثل تعطيل للشبكات الكهربائية أو تخريب أنظمة الخدمات التحتية (المياه أو الغاز) أو تدمير آليات الدفاع المدني.

كيف يتم استخدام الحرب السيبرانية ( (Cyber EA) :

تعتبر الطريقة التي تستخدمها الدول التي تتبنى الحرب السيبرانية عبارة عن استخدام للطاقة الكهرومغناطيسية، بالتالي لتحقيق القصد منها وهو مهاجمة الإلكترونيات الخاصة بالخصم بقصد تدميره والوصول الى البيانات الخاصة به والبنية التحتية المرتبطة بها.

طرق الحماية من الحرب السيبرانية (Cyper EP):

الطريقة المثلى للحفاظ على أمن وممتلكات اي منظومة الكترونية، هي اتخاذ جميع وسائل الحماية الخاصة بالإلكترونيات من اي هجوم معادي. لأن اي هجمة سوف تستهدف اي منشئة الكترونية او تقنية فإنها سوف يكون هدفها الأساسي هو تدمير كامل القدرة الفنية والتقنية على استخدام البيانات عبر الشبكات والبنية التحتية المرتبطة بها.

كما يجب عدم الاستهانة بإجراءات الحماية المتبعة داخل المنظمة، مثل واقيات التشويش، وحتى اجهزة التشويش الخاصة بمنع الرادارت من التقاط الموجات الصادرة عن الأنظمة التي تعمل داخل المنشئة.

دعم الحرب الالكترونية عبر الانترنت :

هو اجراء لتحديد مصدر الطاقة الكهرومغناطيسية بهدف التعرف الفوري على التهديد او اي اجراءات مستقبلية.

أخيرا اتمنى ان أكون قد وفقت في تقديم شرح سهل ومبسط عن الحرب الحرب السيبرانية.

عزيزي الزائر، نحن نبذل جهدا كبيرا في محاولة توفير المعلومة الصحيحة والبرامج الخالية من الفيروسات، لذلك لا تبخل علينا بكتابة رأيك في التعليقات اذا اعجبتك المقالة، واذا لم تعجبك اكتب لنا ملاحظتك لعلها تساعدنا في تطوير وتحسين المحتوى الذي نقدمه.

شاهد ايضا
مقالات ذات صلة
لأن رأيك يهمني جداً، اكتبه في تعليق